youtube

facebook6

نبذة تعريفية عن الشيخ المجاهد أحمد عبد المجيد عبد السميع رحمه الله.

كتبه  موقع الشيخ عبد المجيد الشاذلي
قييم هذا الموضوع
(3 تصويتات)

يعد الشيخ أحمد عبدالمجيد من الرعيل الأول المؤسس لدعوة أهل السنة والجماعة وأبرز شيوخها وأحد تلاميذ الشهيد سيد قطب المقربين .. حيث يقول:

" في هذه الفترة ( 1957 -1962 ) وصلت إلينا مخطوطات من الشهيد سيد قطب من السجن اذكر أن بها فكرة عن تكوين الكيان المسلم وتربيته , وفكرة عامة عن المخططات الصهيونية العالمية , والصليبية الدولية ومحاربتها للإسلام ووسائلها وعملائها في المنطقة وبعض الأسماء كذلك "

وهو من أبرز المتأثرين بسيد قطب رغم مرور 34 عاما .ولد الأستاذ أحمد عبدالمجيد عبدالسميع في قرية كرداسة عام 1933م ، وأكمل مسيرته التعليمية حتى حصل على ليسانس الحقوق ،ليعمل بعدها موظفا في وزارة الحربية إدارة كاتم أسرار .

مع الإخوان

بعد عودة أحمد عبد المجيد مع والده من ليبيا ، رأى النشاط الدعوي الرائع الذي كان يقوم به الإخوان في قريته كرداسة ، و لاحظ مدى تأثير هذه الجماعة على الناس بكل فئاتهم حتى أنه وجد كثيرا من رفاقه قد التحقوا بها .

فأحب هذه الجماعة و قرر أن يكون عنصرا فعالا في منظومة العمل تلك ،فسارع بالإنضمام إلى جماعة الإخوان المسلمين. و سعد إخوانه بهذا الإنضمام كثيرا ، وزادت أواصر المحبة في الله ، وتوثقت العلاقة الأخوية أكثر خاصة بعد زواجه و شقيقتيه من الإخوان ...

فقد تزوج هو من ابنة الأخ الشهيد محمد هواش .وتزوجت أخته فوزية (عروس كرداسة الشهيرة ) من الأخ السيد نزيلي . وتزوجت أخته الثانية أم حذيفة من علي عشماوي، ثم انفصلت عنه بطلب منها بعدما علمت بخيانته لإخوانه ، ليعوضها الله خيرا وتتزوج بعده من الأخ عبد الرحمن بارود الشاعر الفلسطيني وأحد مؤسسي جماعة الإخوان المسلمين بفلسطين.

همته في تجميع إخوانه

لعل من أهم الدلالات التي تبين للمتابع صدق حبه للإخوان ..و شديد حرصه عليهم ما كان منه بعد ما أصاب الإخوان في محنة 54 .. فقد كان يعمل هو وعلي عشماوي و معهم أمين شاهين..... على إعادة تجميع الإخوان ، ولم شمل التنظيم ، وذلك بدون تكليف من أحد .

في ذات الوقت الذي كان فيه ثلاثة آخرين يخططون من أجل نفس الهدف ولكن من خلف أسوار السجن ، وهم :( عبد الفتاح إسماعيل ، و محمد عبد الفتاح شريف ، و عوض عبد المتعال ) .. والذين بدؤا بالعمل بحماس شديد فور خروجهم من السجن .

وذات مرة التقى الشيخ عبد الفتاح إسماعيل بأحمد عبد المجيد و منه علم بما يقوم به هو وعشماوي و أمين من جهود طيبة للم الشمل دون تكليف من أحد ، فسارع الشيخ عبد الفتاح ليخبر المرشد الأستاذ الهضيبي بهذا العمل الطيب ، فبارك المرشد جهدهم في هذا الأمر ، ومن حينها تكاتف الجميع للربط بين أفراد تنظيم 65 في أنحاء الجمهورية .

فكان أن تولى أحمد عبد المجيد مسؤولية قيادة الوجه القبلي ،، كما تولى أيضا مسؤولية جمع المعلومات ، و الاتصال بالإخوان , وهو ما يسمى في العصر الحديث (قاعدة بيانات (data base)). و معه مجموعة من الشباب المتميز في جمع المعلومات منهم على سبيل المثال جابر رزق جابر , ومحمد عبد المنعم شاهين وغيرهم .. وكان يساعده في الصعيد الشهيد محمد منيب أمين عام مكتبة جامعة أسيوط رحمه الله رحمة واسعة .واستمرت هذه الجهود الطيبة حتى آتت ثما رها ،واكتمل تكوين التنظيم بفضل الله تعالى .

حكاية الاعتقال

لما انكشف أمر التنظيم بعد فترة طيبة من العمل ..اعتقل الأستاذ أحمد عبد المجيد مع آلاف الإخوان الذين اعتقلوا في هذه الفترة العصيبة ..وكانت هذه هي المرة الأولى التي يعتقل فيها ، و بقي عامين في السجن الحربي ، بعد ذلك خرج للمحكمة التي حكمت عليه بالإعدام ،ثم خفف بعد ذلك إلى الأشغال الشاقة المؤبدة .. ويقول الأستاذ أحمد عما حدث بعد الأحكام :

" أخذنا رجال البوليس حيث ركبنا مع سيد قطب فى سيارة البوليس للعودة إلى السجن - وكان عدد المحكوم عليهم بالإعدام سبعة فى قضية 1965 - وكلنا تواجدنا فى سيارة وحدة - وكان الأستاذ سيد قطب متهللا ومنشرحا ويقول ( أنا لا أكاد أصدق أننا سننال هذا الشرف وهو الإستشهاد فى سبيل الله، ويقول أحمد عبد المجيد أما نحن فقد كان شعورنا عاديا ليس فيه خوف وليس فيه تهلل – أما ( علي عشماوي ) فكان يبكى بكاءً شديدا حيث كان يعتقد أنه سوف لا يحكم عليه بالإعدام لأنه شاهد ملك."

بعدها تم نقله إلي السجن الكبير كواحد من ثلاثة خفف الحكم عليهم من الإعدام للأشغال الشاقة المؤبدة وهم ( صبري عرفة الكومي ، مجدي عبد العزيز متولي ، أحمد عبد المجيد عبدالسميع) بالاضافة لعلي عشماوي ..و ظل الأستاذ أحمد عبد المجيد به حتى خرج في عام 1975م ...أما الثلاثة الباقين فقد تم تنفيذ حكم الإعدام فيهم صباح 29/8/1966 م وهم :سيد قطب إبراهيم .محمد سيد هواش .عبد الفتاح إسماعيل .

وفي هذا يقول الأستاذ أحمد عبد المجيد :

" كان موقفًا مؤثرًا ولا يمكن وصفه حيث كان الإخوان في غاية السرور بعودة إخوانهم ، وفي نفس الوقت في غاية الحزن علي فراق الثلاثة (سيد قطب،و محمد هواش ، وعبد الفتاح إسماعيل " وعلمنا منهم أنه تم تنفيذ صباح هذا اليوم ، وكان يومًا ممزوجًا بالآلام والأحزان من الجميع فلم يلحق الثلاثة بإخوانهم والفوز بالشهادة ، ولم يرجع الثلاثة مع إخوانهم ، والسعادة بهم في الدنيا ، ولكن هذه إرادة الله وقدره ، فهنيئًا لهم مع النبيين والصديقين والشهداء والصالحين وحسن أولئك رفيقا ، ولعنة الله علي الظالمين .

ولعل أعداء الإسلام يفركون أيديهم فرحًا وسعادة بهذا الحكم وتنفيذه ، والذين قاموا به ليسوا خواجات ممن يلبسون " البرانيط " فتثير حفيظة المسلمين ، ولكن الذين باشروا ونفذوا من جلدتنا ويتكلمون بألسنتنا "

ذكريات رمضانية في السجن الحربي

يحكي لنا الأستاذ الفاضل أحمد عبد المجيد ذكرياته في شهر رمضان الكريم فيقول :

" بالنسبة لرمضان فكنا نصوم طوال اليوم، وحين يؤذن للمغرب كنا نتناول طعام الإفطار، ونجلس نقرأ القران، وكانت إدارة السجن تمنعنا من قراءة القرءان، حيث كانت تقوم بتعليق اسطوانات عليها أغان لأم كلثوم وبأعلى صوت لكي تحدث ضجيجًا يجعلنا لا نستطيع القراءة.

أضف إلى ذلك المعاملة السيئة، والحرب النفسية التى كان يقودها صلاح نصر مدير المخابرات العامة في عصر ناصر.

وعن السحور يقول: كان يوجد في الزنزانة ثلاثة أو أربعة أفراد، هذا بعد فترة الحبس الانفرادي، و كنا نقسم الليل بيننا لفترة السحور، فكان الأول يصلي مثلاً للساعة العاشرة، والثاني للساعة الواحدة، والثالث للساعة الثالثة ثم يوقظنا للسحور.

أما بالنسبة لنوع الأكل الذي كان يصرف لنا؛ فكان يصرف بطاطس وباذنجان وكوسة، وكان العساكر يقومون بتصفية الطعام من قطع الخضروات، وكانت هناك وجبات تصرف للمعتقلين مرة واحدة في الأسبوع كالحلاوة الطحينية و الجبنه والبيض والعسل الأسود، كل هذا لم يصلنا منه إلا النادر فقط، والباقي يسرق بمعرفة العساكر والمساعدين والضباط ."

وعن بركة هذا الشهر ،و فضل الله و رحماته عليهم فيه ، يقول حفظه الله :

"معظمنا حفظ القرآن شفاهة، وكان هذا أثناء الجري، لأننا كنا طول اليوم نجري، ماعدا وقت صلاة الظهر فكنا نأخذ دقائق، أما العصر فلا نأخذ ولا ثانية فكنا نصلى أثناء الجري في الطابور، وكنا نستمع لبعض القرآن ونحن نجري، وألهمنا الحق سبحانه وتعالى الصبر بالرغم ما كان يحدث من تعذيب وجلد وغيره ."

وعن التعذيب البشع الذي كان يلاقيه الإخوان في رمضان وغيره يقول أحمد عبد المجيد :

"يدخل الأخ بعد ذلك الزنزانة المظلمة، بابُها حديدي، وأرضها أسمنتية وسقفها مرتفع، شديدة الحرارة في الصيف، وفي الشتاء قارصة البرودة، وتصرف له بطانية واحدة قديمة، رائحتها كريهة، يتصرف فيها كما يحلو له يستعملها كغطاء أو فرش، ويكون له داخل الزنزانة قصرية من المطاط يستعملها للشرب ولقضاء حاجته.

ويظل الباب مغلقًا عليه ليلاً ونهاراً، لا يفتح إلا للذهاب للتعذيب أو لدقائق سريعة لدورة المياه صباحًا ومساءً، ينال فيها قسطًا من السباب واللكمات والصفعات، وغالبا ما يعود دون قضاء حاجته، وقد يستطيع استبدال ما فيها من آثار قضاء الحاجة ببعض الماء لكي يشربه، ثم يقضي فيها حاجته بعد نفاذ الماء أي أنها تستعمل للتبول والشرب معًا" .

نصر من الله و عزة

إن قصة الأستاذ أحمد عبد المجيد تجسد أمرا هاما هو أنه وبرغم كل ما مر بهذه الجماعة من محن جسام و بلايا عظام، و برغم موت المئات منهم تحت وطأة التعذيب والتنكيل الوحشي إلا أن الله عز وجل شاء أن ينجي منهم فئة تنصر دينه ولو كره المجرمون ، وتفضح الظلام وأعوانهم في حربهم لله و أوليائه ، فقد كتب الأستاذ أحمد عبد المجيد كتابا أسماه " الإخوان و عبد الناصر قصة تنظيم 1965 " والذي يعد توثيقا لفترة تاريخية هامة ليست في حياة الإخوان فقط ولكن في حياة المسلين عامة ليعلم الصالح منهم أن نصر الله آت لا محالة فإما تمكين و إما شهادة ، ويعلم الطالح أن عقاب الله لن يفلته ، وأن انتقامه واقع بهم لا محالة. وعن هذا المعنى يحدثنا الأستاذ الفاضل أحمد عبدالمجيد قائلا :

أغرب شيء قابلته هو اعتقال ضباط المباحث العسكرية الذين كانوا يعذبوننا وإيداعهم الزنازين مكاننا في السجن الحربي ."

كان منهم العقيد شمس بدران الذى شاء الله تعالى أن يصدر عليه هو شخصيا حكما بالسجن المؤبد وجاء لينفذ الحكم مع الإخوان فى سجن ليمان طره . وكثيرا ما كان على عشماوى يسأل الضباط الكبار فى حالة زيارتهم للسجن.. يقول لقد وعدنى شمس بدران بالإفراج عنى حين كان وزيرا للحربية فلماذا لم تف الحكومة بوعدها. فكانوا يقولون له : إن شمس بدران مسجون إلى جوارك فى نفس السجن!!؟ فاعتبروا يا أولى الألباب..

ويقول أيضا أ.أحمد عبدالمجيد إن الضباط كانوا دوما يقولون لهم:

إنكم ستمكثون العمر كله في السجن، حتى قال عبد العال سلومة -مدير سجن طرة- لأحد الإخوان: لن تخرجوا من السجن طوال عمركم، فحياتكم أو حياة عبد الناصر، وبعد هذه الواقعة بشهرين توفي عبد الناصر وخرجنا نحن من السجن!.

نعم أنها العزة و أحدى صور النصر التي عاشها أبناء هذا الجيل المتميز ..

المشاهدات 1093 مرة

الأكثر قراءة هذا الشهر

جديد المقالات

  • خلق نفتقده >

    قد لا  يكون الخلق الوحيد الذي يفتقده مجتمع المسلمين اليوم لكنه بلا شك الأكثر افتقادا في ظل طغيان مادي جارف وجفاف روحي وأخلاقي واضح وانحسار ملحوظ لتمثل المسلمين بخلق متمم لشعب الإيمان . لا تقتصر غربة هذا الخلق في المجتمع على جنس دون آخر أو جيل دون جيل فقد عمت بلوى هجره والإعراض عنه الرجال قبل النساء وانتقلت عدوى تركه إلى الفتيان المزيد...
  • متى.. متى؟! >

    عبارةٌ وجدتها مكتوبةً في إحدى الوريقات أمامي، فتبادر لذهني: لماذا يؤجِّل البعض منا تحقيقَ الأهداف، يؤخِّرها للغد، أو بعد غدٍ، وربما الشهر القادم، وقد يردِّد: "خليها بالتساهيل"؟ بالتسويف لن يتحقَّق شيء، وستظلُّ واقفًا في نفس المكان طَوالَ حياتِك. اجلس مع نفسك واسألها: (سأعيش في هذه الحياة مرَّةً واحدةً، أحلامي وأمنياتي، أهدافي التي أريدها متى سأقوم بتحقيقها، متى.. متى؟!). ذلك الهدف الذي المزيد...
  • هنا تظهر معادن الأزواج >

    حريصون علي شكر كل أب أو زوج لما يتحمل من مسئوليات , و ما يبلغه من الكد والتعب و العمل ليل نهار ، كي يوفر لبيته و لأهله و أولاده حياة كريمة ، مضحيا بكل ما أوتي من قوة لسد إحتياجاتهم .. هذا غير ما يتحمل من الهموم التي تعاوده من الخوف من غد , أو هل سيستطيع أن يواصل رحلة الكفاح هذه , أم ستتقلب المزيد...
  • 1

شخصيات بناءة

  • قوة الكلمة >

    في بعض اللحظات لحظات الكفاح المرير الذي كانت الأمة تزاوله في العهد الذي مات. . كانت تراودني فكرة يائسة، وتلح على إلحاحا عني. . أسأل نفسي في هذه اللحظات. . ما جدوى أن تكتب؟ ما قيمة هذه المقالات التي تزحم بها الصحف؟ أليس خيرا من هذا كله أن تحصل لك على مسدس وبضع طلقات، ثم تنطلق تسوي بهذه الطلقات حسابك مع الرؤوس الباغية المزيد...
  • ( 8 ) قواعد مهمة لمن أراد نقاش المناوئين لدعوة الشيخ محمد بن عبدالوهاب- رحمه الله- >

    هذه ثمان قواعد أو تمهيدات أُراها مهمة لمن أراد الدخول في النقاش مع المناوئين لدعوة الشيخ محمد بن عبدالوهاب - رحمه الله - ؛ كي لا يكون الحوار معهم غير مجدٍ ، ويدور في حلقة مفرغة ، استللتها من كتابي " ثناء العلماء على كتاب الدرر السنية " ، مع التنبيه إلى أن توثيق النقول الآتية في المقال يجده القارئ في كتابي السابق ، وهو منشور في موقع هذا المزيد...
  • سيد قطب رحمه الله >

    فضيلة الشيخ حمود بن عقلاء الشعيبي حفظه الله : كثرت الأقوال في سيد قطب رحمه الله ، فهذا ينزهه من كل خطأ، وذاك يجعله في عداد الفاجرين بل الكافرين فما هو الحق في ذلك ؟ الجواب : الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على من لا نبي بعده وبعد فإن المفكر الأديب سيد قطب رحمه الله له أعداء كثيرون، يختـلفون في كيفية النقد وأهدافه المزيد...
  • 1

662 زائر، و2 أعضاء داخل الموقع

جديد الأخبار

  • الشرطة البلجيكية تستعد لمداهمات جديدة ضد اللاجئين >

    تستعد الشرطة البلجيكية لمداهمة إحدى حدائق العاصمة بروكسل بهدف ضبط لاجئين يتخذون منها مأوى. وقال مسؤول في الشرطة : إن عناصر من الشرطة مرتدين أزياء مدنية، سيقومون بضبط اللاجئين الذين يبيتون في حديقة "ماكسيميليان"، دون توضيح توقيت بدء تلك المداهمات تحديدا. ولفت إلى أن عناصر الشرطة ستتحرك في مجموعات صغيرة خوفا من مواجهة انتقادات شعبية. وأضاف, أن وزيري الداخلية جان جانبون، المزيد...
  • إيران تمهد لإعدام عشرات المعتقلين على خلفية الاحتجاجات >

    وجه القضاء الإيراني تهم "الإفساد في الأرض " و"المحاربة" ضد 39 من المعتقلين أثناء الاحتجاجات الأخيرة وهي تهم أدت في السابق إلى إعدام الآلاف من المعارضين الإيرانيين. وأشارت وكالة "هرانا" التابعة لمجموعة من ناشطي حقوق الإنسان إلى أن قوات الأمن نقلت خلال الأيام الماضية، عشرات من المعتقلين في مدينتي "أسدآباد" و"تويسركان" في محافظة همدان إلى السجن المركزي بعد أن وجهت لهم المزيد...
  • الطائرات الروسية ترتكب مجزرة بالغوطة وأخرى بريف إدلب >

    ارتكبت طائرات الاحتلال الروسي مجزرة في الغوطة الشرقية بريف دمشق وأخرى بريف إدلب شمال سورية . وقضى قرابة الـ40 مدنياً وجرح العشرات بينهم أطفال ونساء إثر قصف من طائرات الاحتلال الروسي على مناطق متفرقة من سوريا، في حين استمرت فرق الدفاع المدني في العمل لساعات وهي تحاول انتشال العالقين تحت الركام. وقال مراسلون في ريف دمشق : إن 19 مدنيا قتلوا في المزيد...
  • 1

جديد الفتاوي

  • بقايا طلاء الأظفار (المناكير)، وأثره على الوضوء >

    السؤال امرأة على أظافرها مناكير (صبغ) وأزالتها قبل التطهر للصلاة، وبعد يومين تقريبا رأت بعض الآثار باقية على أظفارها، فماذا عليها؟ الجواب الحمد لله؛ يجب في الوضوء والغُسل الإسباغُ، أي: غَسل جميع ما يجب غسله في الغُسل والوضوء، وألا يترك من ذلك شيء، فإن نسي موضعًا من أعضاء وضوئه أو بدنه في الغُسل قبل أن تجف أعضاؤه، غسل الموضع وكفى، المزيد...
  • المشاركة والتهنئة بعيد ميلاد المسيح عليه السلام >

    السؤال صاحب الفضيلة الشيخ العلامة عبدالرحمن بن ناصر البراك أحسن الله إليك، كثرت في الآونة الأخيرة الضجة حول حكم الاحتفال بميلاد المسيح عليه السلام، وحكم تهنئة الناس بعضهم بعضاً بذلك، وكذلك حكم تهنئة النصارى مجاملة لهم أو بنية دعوتهم، وقد استدل بعضهم بسلام النبي صلى الله عليه وسلم على هرقل على جواز ذلك في الدعوة، فهل هذا القول معتبر، وهل المزيد...
  • حكم تهنئة الكفار بأعيادهم >

    ما حكم تهنئة الكفار بأعيادهم ؟ .الحمد للهتهنئة الكفار بعيد الكريسمس أو غيره من أعيادهم الدينية حرام بالاتفاق ، كما نقل ذلك ابن القيم - يرحمه الله - في كتاب ( أحكام أهل الذمة ) حيث قال : " وأما التهنئة بشعائر الكفر المختصة به فحرام بالاتفاق ، مثل أن يهنئهم بأعيادهم وصومهم ، فيقول: عيد مبارك عليك ، أو تهْنأ بهذا العيد ونحوه ، فهذا إن سلم قائله من الكفر فهو المزيد...
  • 1
  • من نحن وماذا نريد
    من نحن وماذا نريد  نحن طائفة من المسلمين يتمسكون بسنة النبي -صلى الله عليه وسلم- وهديه في أصول الدين وشرائعه. ويدعون للاجتماع عليها مع غيرهم من المسلمين. فيحققون الجماعة بمعناها العلمي من الالتفاف حول منهج النبي وصحبه، والعملي من الاجتماع في إطار واحد يَعصِم من التفرق والاختلاف.   فيفارقون بهذه النسبة الشريفة كل من أحدث في دين النبي بدعًا من الأمر، أو فرّق كلمة المسلمين وشق صفهم. وقد ظهرت التسمية في القرون الثلاثة الأولى لما ظهر أهل الأهواء فخرجوا على جماعة المسلمين بمخالفتهم وبِدَعهم، فأصبح من يُعنى بالسنة واتباعها يُشتهر أمره ويسمى من أهل السنة والجماعة، وسميت مصنفاتهم بكتب ”السنة“. ونحن ننتسب إلى تلك…